آزال نت


دراسة تحذر: تناول المضادات الحيوية يؤثر على صحة الطفل فى السنة الأولى

نتائج جديدة وخطيرة كشفت عنها دراسة علمية حديثة، حيث أفادت أن تلقى الأطفال دورة واحدة على الأقل من المضادات الحيوية في عيد ميلادهم الأول يرفع فرص اصابتهم بالعديد من الأمراض. 

 وعلى الرغم من أن المضادات الحيوية فعالة ومن المحتمل أن تنقذ الحياة من العدوى البكتيرية لدى الأطفال ، إلا أنها غالباً ما توصف للعدوى الفيروسية وتصبح غير فعالة، بل تضر الجسم فقط، حسبما ذكر الموقع الطبى الأمريكى "MedicalNewsToday".  

وأشار الباحثون إلى أن المضادات الحيوية تؤدي غير الضرورية إلى تعريض الأطفال لآثار جانبية محتملة ، بما في ذلك الإسهال والقيء والطفح الجلدي وردود الفعل التحسسية. 

وأوضح الباحثون الاستراليون أن الإفراط في استخدام المضادات الحيوية يزيد أيضًا من خطر المقاومة البكتيرية في المجتمع الأوسع، وهذا عندما تصبح المضادات الحيوية الشائعة الاستخدام غير فعالة ضد بعض البكتيريا، مما يجعل من الصعب أو حتى المستحيل علاج بعض أنواع العدوى.

أخبار آزال نت

 

كما بدأ الباحثون يدركون أنه قد يكون هناك أضرار صحية إضافية على المدى الطويل من التعرض للمضادات الحيوية في الحياة المبكرة وقبل الولادة ، بما في ذلك زيادة خطر العدوى والسمنة والربو. 

 

ومن الجدير بالذكر أن المضادات الحيوية لا تقتل البكتيريا المسببة للعدوى فحسب ، بل تقتل أيضاً البكتيريا الجيدة الموجودة في الأمعاء التى يطلق عليها "الميكروبيوم" المفيدة.

آزال نت



الأكثر قراءة